رنا نقولا تميزّت بأدائها وقدراتها العالية ونجحت برفع اسم لبنان في الوكالات الفضائية العالمية

في الوقت الذي يخوض فيها الثائرون/ات ثورتهم/ن على الفساد وطبقة سياسية أمعنت في إغراق لبنان بالديون، وتفتيته بالطائفية، كانت اللبنانية رنا نقولا الدكتورة في علم الفيزياء تسجّل إنجازاً كبيراً لها ولوطنها، والذي بدأ منذ نحو عشرة أسابيع عندما تم اختيارها في أول برنامج لاكتشاف رواد الفضاء العرب.

12 مرشح/ة عاشوا/ن عملية اختيار حقيقية لرواد ورائدات الفضاء،  في كل حلقة كان على أحدهم/ن أن يغادر ليصل  إلى النهائيات 3 مرشحين/ات، ومنهم/ن رنا، ابنة مدينة طرابلس .

استطاعت رنا بشهادة لجنة التحكيم في البرنامج وعدد من الخبراء الذين تابعوا/ن الحلقات، أن تثبت قدرتها في اجتياز كافة المهمّات التي طُلبت من المرشحين/ات تنفيذها، نظراً لتمتعها بقدرات ذهنية وعلمية عالية.

صحيح أن الحظ لم يحالف رنا بالفوز في المرحلة النهائية إلا أن المنافسة والأداء العالي الذي تميزت بهما كانا كفيلان بتسجيلها كفائزة، رفعت رأس عائلتها ووطنها.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد